في الحمرا طوق أمني :أعمال منافية للحشمة...وختم مبنى بالشمع الأحمر...والمفاجأة بـ"السيدا"

شهدت منطقة الحمرا انتشاراً أمنياً كثيفاً فجر يوم الخميس في محيط أحد المباني.

وبحسب ما روى شهود عيان لموقع "رادار سكوب"، فقد ضربت قوّة من الشرطة القضائية طوقاً أمنياً حول المبنى بعد الإشتباه بحركة غريبة بداخله، وبعد ساعات من المداهمة قامت بتوقيف عدد من الأشخاص وختمت المبنى بالشمع الأحمر.

وبحسب معلومات حصل عليها موقع "رادار سكوب"، وردت تقارير الى مكتب مكافحة الإتجار بالأشخاص وحماية الآداب في وحدة الشرطة القضائية، تفيد بأن شبكة من المتحولين يستعملون المبنى المشار إليه، لممارسة أعمالهم بعدما حولوه الى وكر موبوء بالأمراض ومرتع للدعارة والمخدرات.

وفي التفاصيل، وُضِعت خطة مُحكمة لتطويق المبنى من كافة جوانبه، فدقت ساعة الصفر، وتحركت قوة من المكتب المذكور أعلاه باتجاه المبنى الهدف الواقع في منطقة الحمرا، وبعد مداهمته تمكنت العناصر من توقيف أكثر من 10 أشخاص تبين انهم من المتحولين جنسياً ورجال مثليين ونساء من جنسيات سورية وفلسطينية ولبنانية، كما تمّ ضبط كمية من المخدرات ولوازم تستعمل لممارسة أعمال منافية للأخلاق والحشمة كانت تحصل في غرف متصدعة ومليئة بالأوبئة والأوساخ.

ومن خلال التحقيقات، تبين أن الشبكة دأبت على اصطياد الزبائن من مرابع السهر فضلاً عن الطرقات، لتقوم بعدها بسوقهم الى المبنى المذكور حيث يقوم الموجودون بتعاطي المخدرات وممارسة الرذيلة. 

اما المصيبة الأكبر فتكمن في أنه بعد إجراء الفحوصات المخبرية للموقوفين تبين ان اثنين منهما مصابان بمرض نقصان المناعة (سيدا) وانهما تلقائياً كانا ينقلان العدوى للزبائن، الامر الذي استدعى تحويل ملفهما الى وزارة الصحة للبدء بالعلاج اللازم.

 وقد اودع الموقوفون في النظارة تمهيداً لإحالتهم الى القضاء المختص لإجراء المقتضى القانوني بحقهم.

(رادار سكوب)

Script executed in 0.115626096725