مأساة غرق جديدة...محمد ابن جويا انتشلته وحدة الإنقاذ البحري جثة من البحر قبالة الروشة...أراد ممارسة هواية السباحة فغدرته الأمواج

قضى غرقاً في البحر قبالة الروشة، هو الشاب حمد عبد الحسن كرام، ابن بلدة جويا. الذي كان يمارس هواية السباحة، إلا أن الأمواج غدرته وقضى غرقاً.
وكان قد أعلن الدفاع المدني اللبناني أن عناصراً من وحدة الإنقاذ البحري انتشلت جثة شاب غرق في البحر.

 

Script executed in 0.13048696517944