بيان صادر عن أبناء الجالية اللبنانية في أميركا: للكفّ عن مهاجمة سفير لبنان بواشنطن

تعرضت في الآونة الأخيرة بعض الأوساط السياسية والإعلامية  في لبنان للسفير اللبناني في واشنطن غابريال عيسى  محاولة النيل من سمعته  وهزّ صورته كممثل رسمي للبنان في أميركا، لذا يهم الجالية اللبنانية المنتشرة في الولايات المتحدة أن توضح التالي  : 

لطالما عانى الإنتشار  اللبناني في الولايات المتحدة من التهميش والإهمال وعدم المبالاة من قبل الدولة اللبنانية على مرّ السنين ، ومع تعيين عيسى ابن الجالية اللبنانية في ولاية ميشيغن سفيراً في واشنطن من قبل فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ، شعر أبناء الجالية بأنّ هذا التعيين أتى في سياق الإهتمام الذي يوليه فخامته للإغتراب  تعويضاً عن سنين الإهمال والتهميش ، سيما أنّ عيسى من وجوه الجالية المعروفين بمواقفهم الوطنية المشرِّفة  وقد سخّر كل امكاناته وطاقاته من أجل خدمة لبنان واللبنانيين في المغترب . وإذ تلمس  الجالية الفرق الذي أوجده عيسى منذ توليه السفارة على مستوى التواصل بين مختلف أبنائها على امتداد الولايات من خلال تشكيله لأكثر من عشرين خلية عمل  مختلفة تعنى بدعم اللبنانيين على المستوى التعليمي والثقافي والإجتماعي  والحقوقي والإقتصادي والسياحي ، وتعود بالخير والفائدة ليس فقط على أبناء  المغترب، إنما على كافة اللبنانيين، وخاصة  الخلايا الإقتصادية والسياحية  التي تعمل على تصريف المنتوجات اللبنانية في الولايات المتحدة  وتشجّع أصحاب  الأصول اللبنانية على زيارة لبنان والإستثمار فيه . 
لذا يناشد أبناء    الجالية اللبنانية في أميركا المعنيين بالكف عن التعرض لعيسى ومحاولة عرقلة عمله وتشويه صورته وهو ما  ينعكس سلباً على لبنان وعلى  جميع اللبنانيين . 

أبناء الجالية اللبنانية في الولايات المتحدة الأميركية

Script executed in 0.039908885955811