ايثار وشهامة ثم فاجعة.. فقدان الشاب اللبناني حسين فشيخ في كونكاري بعد إنقاذ شخصين من الغرق ولم يتمكن من إنقاذ نفسه بسبب قوة النهر

فُقد الشاب اللبناني حسين فشيخ من الضنية، صباح الأحد، في منطقة كونكاري – غينيا، بعد محاولته إنقاذ شخصين من الغرق.

وفي تفاصيل مأساة اغترابيه جديدة تصيب أبناء الوطن وهذه المرة في القارة الافريقية، ذهب أربعة أشخاص صباح الأحد، للتنزه والسباحة والاستمتاع بعطلة عيد الأضحى، في منطقة كونكاري – غينيا، في منطقة دوبريكا بالقرب من شلال. وغرقت شابة لبناية وشاب من التابعية المصرية أثناء السباحة في النهر.

وهرع فشيخ لينقذهما فنجح ولكنه لم يتمكن من إنقاذ نفسه إذ جرفه التيار في النهر ولا يزال مفقودا حتى الساعة وتتابع فرق الإنقاذ بحثها عنه.

مواقع 

Script executed in 0.03026819229126