"احنا أسفين...وصلنا لحالة نفسية صعبة" الثنائي "أحمد وزينب" اعتزلا يوتيوب بعدما أثارا جدلاً باعتبارهما استغلا طفلتهما لتحقيق الشهرة

أعلن «اليوتيوبر» أحمد حسن وزوجته زينب اعتزال السيوشيال ميديا وموقع الفيديوهات يوتيوب، وذلك بعد حالة من الجدل كانت قد أثيرت مؤخراً حولهما بسبب استغلالهما طفلتهما الصغيرة في الترويج لنفسيهما.
ونشر الثنائي فيديو عبر قناتهما الرسمية بعنوان «إحنا آسفين»، ليعلنا أنهما اعتزلا السوشيال ميديا، ولن ينشرا مقاطع أخرى بعد ذلك، وقدم أحمد حسن الاعتذار لمتابعيه، قائلاً: «إحنا وصلنا لحالة نفسية سيئة وصعبة.. وبقينا مش قادرين».

وأضاف: «شكرًا ليكم ​جدًا.. وإحنا مش هنبقى موجودين تاني على السوشيال ميديا ولا هننشر صور ولا فيديوهات ولا أي حاجة تاني.. سلام».
كان اسم أحمد حسن وزوجته زينب قد تصدرا الأكثر بحثاً وتداولاً مؤخراً، وشن الكثير حملة هجوم عليهما واتهامهما باستغلال الطفلة الصغيرة «إيلين» في الحصول على المال من «يوتيوب»، حيث قدما أكثر من فيديو للصغيرة أثناء البكاء تارة وتارة أخرى أثناء قيامها بجلسة تصوير استمرت لفترة طويلة لا تناسب عمرها بحسب ما أورد "المصري اليوم".

ولم يتوقف الثنائي عن ذلك، بل قاما بنشر فيديو آخر للطفلة وهي تبكي بشدة، مما أثار موجة غضب أخرى ضدهما، واعتبر الجميع أن ظهور رضيعة بهذا الشكل في مقطع فيديو هو محاولة للتربح والمتاجرة بها من جانب والديها، مع مطالبات بالتحقيق في الأمر.

Script executed in 0.13747715950012