ميشيغان تتحول الى بؤرة وباء بعد نيويورك وإلينوي.. مقاطعات ديترويت الكبرى في ايامها الصعبة واصابات باتت مؤكدة بين ابناء الجالية اللبنانية في ديربورن

إعلان

أعلنت دائرة الصحة في ميشيغن، عن ارتفاع عدد الإصابات بفيروس «كوفيد-19» في الولاية خلال الاربع  والعشرين ساعة الماضية إلى 9,334 شخصاً فيما وصل عدد الوفيات إلى 337. وذلك بعد تسجيل أكبر حصيلة يومية بإصابة 1,719 شخصاً ووفاة 78 خلال 24 ساعة.
وتتركز بؤرة الوباء في مقاطعات ديترويت الكبرى حيث سجلت حوالي 75 بالمئة من إجمالي الإصابات في ميشيغن حتى الآن، بواقع 1,088 إصابة في مقاطعة ماكومب، و1,910 في أوكلاند، و4,470 في مقاطعة وين بينهم 2,472 في مدينة ديترويت وحدها.
وتشير بيانات دائرة الصحة إلى أن متوسط أعمار المتوفين بفيروس «كوفيد-19»في الولاية يبلغ حوالي 72 عاماً.

اما في مدينة ديربورن فسجل عدد الاصابات حتى الامس بلغ 135 اصابة و 5 وفيات، فيما سجلت ديربورن هايتس 95 اصابة ووفاة شخصين ، واشار مصدر متابع لموقع بنت جبيل ان اصابات كثيرة سجلت بين ابناء الجاليات العربية ومنهم الجالية اللبنانية. ويتخوف المصدر من اصابات مضاعفة بين ابناء الجالية لم يعلن عنها بعد نتيجة عدم الالتزام بالحجر المنزلي خلال الايام الماضية.

هذا ودخلت ميشيغان ضمن الولايات التي اصبحت مصابة بالوباء وذلك بعد نيويورك ونيوجرسي والينوي وفلوريدا. 

إخترنا لكم

Script executed in 0.071123123168945